الوسطية الجديدة مرادف للابتذال | احداث مصر

نرمين بدير

احداث مصر

الوسطية الجديدة مرادف للابتذال

بصراحة ومن غير زعل: الوسطية الجديدة بقت مرادف للإبتذال

الوسطيون الجدد بيعرفو نفسهم انهم أشخاص غير منحازين.. مش منحازين لمبدأ هم شايفين الوسطة هي عدم الإنحياز لأي حاجة اساسا كأن الإنحياز في حد ذاته تطرف

والوسطية الجديدة بقت بتخلق من كل حاجة فريقين سواء حقيقيين او تخيليين عشان تدعي لنفسها مساحة وسط بين الإتنين.. المساحة الوسط دي مش مبنية على على أساس مبدأ غير نفس المبدأ المبتذل “عدم الإنحياز لأي فريق”

الوسطي الجديد صعب تشوف له موقف محدد من أي قضية.. لو شاف ما يستحق النقد من أي حد لازم يخلق موقف (حقيقي أو تخيلي) من فريق مضاد عشان ينتقد الفريقين.. مينفعش يقول ان الموقف الفلاني غلط.. دا انحياز لمبدا والإنحياز عيب

الوسطيين الجدد موقفهم من السلطة انهم لازم يشتمو المعارضة لو حبو ينتقدوا السلطة.. مش مهم ان المعارضة مفيش في ايدها سلطة ولا لها ولاية على شخص ولا أرض.. المبدأ مبدأ.. هو لا يجب ان ينحاز لمبدأ لازم يعلن نفسه في مساحة وسط بين أي فريقين والسلام

عزيزي الوسطي: الإنحياز لمبدأ لا يناقض الوسطية اطلاقا.. عدم الإنحياز للمباديء مش حاجة محترمة ولا يجب تسميتها بالوسطية

اقرأ ايضاً صفحات رأي متعلقة على جريدة احداث اليوم:

اضيف بتاريخ: Sunday, May 12th, 2013 في 22:55

كلمات جريدة احداث: ,

اترك تعليقاًً على هذا الرأي