مصرُ لكُلِّ المصريِّينَ جَميعا ً لَنْ تتمَزَّقَ أبَدا | احداث مصر

محمد إبراهيم البنا

احداث مصر

مصرُ لكُلِّ المصريِّينَ جَميعا ً لَنْ تتمَزَّقَ أبَدا

لِلوَفاءِ رجالٌ أوْفِياءٌ عاهَدوا اللهَ سُبْحانَهُ وَتَعالَى أنْ يَظَلُّوا مُجاهِدينَ فى سَبيلِ اللهِ بكَلِمَةِ الحَقِّ وَقَوْلِ الحَقِّ وَالإيمان المُطْلَق بحُكْمِ اللهِ مُقَدِّر الأقدار وَمُسَيِّر الأزْمانِ لِما خُطَّ باللَّوْحِ المَحْفوظِ بالقَلَمِ بكُنْ . . وَما أعْظَمُ اختِيار اللهِ لَنا المُشير الصالح ” محمد حسين طنطاوى ” فى أصْعَبِ الأزَماتِ التى مَرَّتْ بمصْرَ وَمَرَّ كُلُّ أبناءِ الوَطَنِ بها ، وَما تَبعَها مِنْ ألاعيبِ حُواة ٍ وَسَحَرَة ٍ سُفلِيِّينَ الدَنَسِ وَالشَهَواتِ وَالنَزَواتِ وَالأهْواءِ وَالأطْماعِ الشَيْطانِيَّةِ النَرْجِسِيَّةِ الخَيالاتِ وَالضَلالاتِ وَالأقنِعَةِ الناريَّةِ الكاذِبَةِ المُضَلِّلَةِ وَالمُؤَامَراتِ البَهْلَوانِيَّةِ التى لا تَكِلُّ وَلا تَملُّ وَلا تتوَقَّفُ وَلا تنتَهِى حَتَّى تُحَقِّقَ غاياتِها التخريبيَّةِ التدْميريَّةِ لِمصْرَ كُلِّها بكُلِّ بُطونِها وَأرْحامِها وَحَنينِها وَأحلامِها وَوِجْدانِها وَإسْلامِها وَأصالَتِها وَعَراقتِها وتَفَوُّقِها وَسَبْقِها وَتَماسُكِها عَبْرَ الأجْيالِ وَالأزْمِنَةِ وَالتاريخ . . نَعَمْ لَنْ نَسْمَحَ لِلأقزام اللِّئام الذينَ تَآمَرُوا عَلَى مصْرَ مِنَ الخارِجِ وَالداخِلِ بتَحْقيقِ التَمَزُّقِ بخِدَعِ شُرُورِ الشَياطين الذينَ اسْتَأجَرُوهُمْ لِنَحْرِ مصْرَ نَحْرا ً . وَإنِّى يا سَيِّدى المُشير أُبايعُكَ حاكِما ً شَرْعِيَّا ً لجُمْهوريَّة مصْر العَرَبيَّةِ ، بالنِيابَةِ عَنْ كُلِّ أهالى الإسْكندَريَّةِ كُلِّها ” اللبان ” ، ” المكس ” ، كرموز ثان ” ، ” كرموز أوَّل ” ، ” محرم بك ” ، ” غربال ” ، ” العصافرَة ” ، ” المنتزه ” ، ” سيدى بشر ” ، ” العامريَّة ” ، ” عبد القادر ” ، ” توشكى ” وكُلّ نجوع العَرَب من مَساكِن النوباريَّةِ حتى مَرْسَى مَطروح والسَلُّوم ، بجانب الدويقة ، ومَنشِيّة ناصر ، والأبَجيَّة ، والدَرَّاسَة ، والغوريَّة ، بجانب جرجا سوهاج ، وغنايم أسيوط ، وسيدى سالم ، ومدينة قطور غربيَّة حيثُ مَقام جَدِّى الشيخ ” محمد البنا ” ، وقريّة البنا ، وكلّ محافظة البحيرَة ، ومَدينة بور سَعيد الأصيلة ، وكُلّ مَنْ يَعْرفُ مَعنَى التضحِيَةِ ، وَمُجْمَلُ التَضْحِياتِ بتاريخِنا المَجيدِ هِىَ تَضْحِياتِ بُطولاتِ أبْطال انتِصاراتِ القوَّاتِ المُسَلحَةِ أوْسِمَة ُالفَجْرِ عَلَى صُدورنا ، شِئنا ، أمْ أبَيْنا . . فلَيْتَ مَرْضَى النفوسِ الحاقِدَة الشرِّيرَة المُدَمِّرَةِ يُعالِجونَ نفوسَهُمْ من نيران شرورهم بجِهادِ النفس قبلَ احتراقِهِمْ بها . الأديب / محمد إبراهيم البنا _ رئيس جماعة الإبداع الأدَبى

اقرأ ايضاً صفحات رأي متعلقة على جريدة احداث اليوم:

اضيف بتاريخ: Monday, July 11th, 2011 في 01:37

كلمات جريدة احداث: , , ,

ردود to “مصرُ لكُلِّ المصريِّينَ جَميعا ً لَنْ تتمَزَّقَ أبَدا”

  1. الشيخ سامي
    20/02/2012 at 22:38

    انا اتفق مع حضرتك في كل ما كتبته في دفاعك عن سيادة المشير طنطاوي والشيخ محمد حسان واضم صوتي الي صوتك وشكـــــــــــــرا

اترك تعليقاًً على هذا الرأي