مقولات للثورة المصرية المجيدة | احداث مصر

على جمجوم

احداث مصر

مقولات للثورة المصرية المجيدة

1- ان الواقعية التى لاترى ماهو أبعد من الأنف أشد خطرا من الخيال الجامح المجنون لأنها عمياء.2- أعسر الأمور أن يحيا المرء بدون أن يكذب. 3- الأرستقراطى الذى يجيئ الى الديمقراطية يسحر العقول ويأسر النفوس الى أقصى حد. 4- الأرتياع يقتل الكره. 5- ياصديقى ان الحقيقة الصادقة تكون دائما غير قابلة لأن تصدق_هل تعلم ذلك؟ فان شئت أن تجعل الحقيقة قابلة للتصديق فيجب عليك أن تضيف اليها شيئا من كذب حتما.6- هكذا حال النفوس الرومانسية دائما : تظل حتى اخر لحظة تزين الناس بريش الطاووس_تظل حتى اخر لحظة تفترض الخير لا الشر_ورغم تصورها وجود الشر فانها لايمكن أن تعترف بذلك لنفسها بحال من الأحوال : ان تصور هذا وحده يصدمها ويهزها هزا قويا. فهى بيديها تحجب وجهها حتى لاترى الحقيقة_الى أن يأتى الانسان الذى زينته بريش ملون من خيالها فيصفع وجهها ويدمى أنفها بيده نفسها. 7- الألم الحقيقى-المؤكد-يمكن أن يبث الشجاعة فى أكثر الناس خفة وطيشا_ولو الى حين_بل أكثر من ذلك ان الألم الحقيقى يمكن ان يهب ذكاء لغبى_الى حين طبعا_تلك واحدة من مميزات الألم.8- أنت لاترى الا الحقيقة وحدها فأنت اذن ظالم. 9- لو كانت ولادتى مرهونة بارادتى لرفضت الوجود فى ظل ظروف ساخرة الى هذا الحد. 10- ان المرء يكون اقرب الى الحقيقة حين يكون غبيا. ان الغباء يمضى نحو الهدف رأسا دون لف ودوران غامضين. الغباء بساطة وايجاز_أما الذكاء فمكر ومخاتلة.ان الفكر الذكى فاجر فاسد_أما الغباء فمستقيم شريف. 11- لأن ينساق المرء أحيانا مع اندفاع قد يكون طائشا ولكنه مستلهم من حب كبير فذلك فى رأيى أنبل وأكرم من ان يكون عاجزا عن الشعور بمثل هذه العواطف. وهذا يصدق خاصة على الشباب_لأن الشاب الذى يفرط فى التروى لايوحى بثقة عميقة وليس له قيمة كبيرة_ذلك رأيى أنا على الأقل_مع تحياتى لشباب ثورة مصر البواسل.

اقرأ ايضاً صفحات رأي متعلقة على جريدة احداث اليوم:

اضيف بتاريخ: Saturday, March 19th, 2011 في 04:18

كلمات جريدة احداث: , ,

اترك تعليقاًً على هذا الرأي